انخفاض حرارة القطط؛ أسباب برودة القطة وكيف يمكن تدفئة قطتي؟

Cats hypothermia

انخفاض حرارة القطط أحد الحالات الطبية الطارئة التي تستلزم عناية فورية لمنع المضاعفات وتدفئة القطة، فما هي أسباب برودة القطط وكيف ارفع حرارة قطتي؟

يعرف انخفاض حرارة القطط بأنه انخفاض في درجة حرارة الجسم إلى أقل من 100 درجة فهرنهايت. تحدث هذه الحالة عند التعرض لدرجات الحرارة المنخفضة أو الرياح خاصةً إذا كان الفراء مبللاً، ويمكنها أن تؤثر على القلب والعديد من الأنشطة الأخرى إذا لم يتم تشخيصها وعلاجها على الفور، فما هي أسباب برودة القطط ودرجة الحرارة المناسبة لهم وكيف ارفع حرارة قطتي؟


ما هو انخفاض حرارة القطط؟

انخفاض حرارة القطط هي أحد الحالات الطبية الطارئة التي تحدث نتيجة عدم قدرة الجسم على الحفاظ على درجة حرارته الطبيعية، عادةً ما يحدث ذلك في الطقس البارد أو عند وجود عواطف مع ابتلال فراء القطط. يمكن أن تسبب هذه الحالة بطء معدلات نبض القلب والتنفس والعديد من المضاعفات الأخرى، مثل: تثبيط الجهاز العصبي المركزي ومشاكل القلب والتنفس والفشل الكلوي وقضمة الصقيع والغيبوبة وحتى الموت في بعض الأحيان.

درجة الحرارة المناسبة للقطط

تتراوح درجة الحرارة الطبيعية والمناسبة للقطط ما بين 100.4 – 102.5 °F أي 38.1 – 39.2 °c درجة مئوية. يصنف انخفاض الحرارة عند القطط إلى 3 مراحل، وهما:

  • انخفاض معتدل أو طفيف، عندما تتراوح درجة حرارة الجسم ما بين 90 – 99 °F أي 32 – 35 °c.
  • انخفاض متوسط، عندما تبلغ حرارة القطط ما بين 82 – 90 °F أي 28 – 32 °c.
  • الانخفاض الحاد أو الشديد في درجة حرارة القط، عندما تصل درجة حرارته إلى أقل من 82 °F أو 28 °c.

أسباب برودة القطط

أسباب برودة القطط
درجات الحرارة المنخفضة أحد أسباب برودة القطط

غالبًا ما تنتج برودة القطط عن التعرض للهواء البارد خاصةً مع الفراء المبلل أو غمرها بالماء البارد لفترات طويلة أو ممتدة . بالإضافة إلى ذلك، يمكن أيضًا أن تنخفض درجة حرارة القطة بسبب الإصابة ببعض المشكلات الصحية، مثل: فرط نشاط الغدة الدرقية وامراض ما تحت المهاد التي تصيب جزء الدماغ المسؤول عن تنظيم جراحة الجسم أو الصدمة والتسمم وسوء التغذية وأمراض المناعة وأيضًا التخدير.

عوامل خطر الإصابة

على الرغم من أنه يمكن أن تصاب جميع القطط بانخفاض درجة حرارتها، إلا أن بعض العوامل قد تزيد من خطر الإصابة، أهمها:

  • وجود مشكلات صحية أخرى.
  • القطط الصغيرة حديثة الولادة أقل قدرة على تنظيم درجة حرارتها؛ لذلك فهي أكثر عرضة لانخفاض الحرارة.
  • القطط كبيرة العمر أو المسنة.
  • سلالات القطط ذات الشعر القصير أو الرطب أو عديمة الشعر.
  • القطط التي لا تحتمي بالداخل عند برودة الطقس.

“اقرأ أيضًا: النباتات السامة للقطط؛ وماذا تفعل إذا تناولت قطتك نباتًا منها؟


أعراض انخفاض حرارة القطط

يمكنك ملاحظة انخفاض درجة حرارة القطط عند ظهور بعض الأعراض والعلامات المميزة. تختلف علامات البرودة عند قطتك باختلاف درجة حرارة الجسم.

الارتعاش

ارتعاش القطة هو طريقة طبيعية للحصول على الحرارة اللازمة للتدفئة. يتوقف ذلك فور وصول القطة إلى درجة حرارة مناسبة وكافية. في حالة انخفاض حرارة الجسم لن يكفي الارتعاش وحده لتوليد الحرارة اللازمة.

برودة الأذن والأنف والكفوف والذيل

عندما لا يكفي الارتعاش للتدفئة، يتحول مسار الدم المتدفق للأطراف إلى القلب للحفاظ على دفء الأعضاء الحيوية. عدم تدفق الدم إلى أطراف القطط قد يسبب قضمة الصقيع أو تجمد الأنسجة؛ لذلك انخفاض درجة حرارة الأذن من أهم العلامات.

الخمول وهبوط القطط

بينما تحاول القطة تدفئة جسدها بالعديد من الطرق، فإنها قد تبقى في مكانها. عادةً ما يميز الخمول الانخفاض المعتدل في درجات الحرارة؛ لذلك يمكن علاج هبوط القطط المصاحب لهذه الحالة بالتدفئة.

تشمل أيضا أعراض انخفاض حرارة القطط:

  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • صعوبة التنفس.
  • اتساع حدقة العين.
  • تصلب العضلات.
  • الضعف العام.
  • برودة الجلد.
  • الذهول وفقدان الوعي.
  • شحوب الجفون الداخلية واللثة.

“اقرأ أيضًا: تسمم القطط بالفيتامينات؛ أهم 4 أنواع منه وكيفية تجنب حدوثه


تشخيص انخفاض الحرارة عند القطط

درجة الحرارة المناسبة للقطط
القطط الصغيرة أكثر عرضة للبرودة

إذا عانت القطة نقص درجات الحرارة، ينبغي استشارة الطبيب البيطري على الفور. البرودة وانخفاض درجة حرارة الجسم قد يسببان مشاكل أكثر خطورة إذا لم تشخص مبكرًا. أخبر الطبيب عن كافة الأعراض التي تعاني منها القطة ووقت ظهورها بشكل دقيق. إذا ظلت القطة بالخارج لفترة أو تعرضت لدرجات حرارة منخفضة بأي طريقة، ينبغي أيضًا إخبار الطبيب بذلك.

سوف يبدأ المختص بفحص العلامات الحيوية للقطة، والتي تشمل قياس درجة الحرارة بالإضافة إلى معدل التنفس وضربات القلب. يستخدم مخطط كهربية القلب (ECG) للكشف عن نشاط القلب الكهربائي والاطمئنان على صحة القلب والأوعية الدموية. يشخص انخفاض درجة حرارة الجسم عند القطط بمجرد ملاحظة انخفاض درجة حرارة تلك الحيوانات الأليفة عن درجات الحرارة الطبيعية دون اللجوء إلى أي إجراءات أخرى.

إذا لم تتذكر أن القطة تعرضت إلى البرد أو البقاء في الخارج لفترة طويلة خاصة، في فصل الشتاء. سوف يلجأ الطبيب إلى عدد من الفحوصات الأخرى؛ للكشف عن الأسباب والحالات مرضية لأخرى التي قد تسبب الإصابة.

يجري الطبيب هذه الاختبارات بعد استقرار حالة القطة وعلاج الأعراض؛ لأن انخفاض حرارة القطط خطير للغاية ويمكن أن يؤدي إلى موت القطة في حالة عدم علاجها.

تشمل الفحوصات الإضافية اختبارات الدم وتحليل البول واختبار وظائف الغدة الدرقية، للكشف عن اسباب لفقدان الحرارة. يمكن أن تنتج هذه المشكلة عن إصابة القطة بمرض السكري ونقص نسبة السكر في الدم أو اضطرابات التمثيل الغذائي وأمراض القلب أو تلقي مواد مهدئة أو مخدرة.

“اقرأ أيضًا: الجلوكوما عند القطط؛ أهم الأعراض وطرق التشخيص والعلاج


علاج انخفاض حرارة القطط

يعتمد علاج برودة القطط على درجة حرارة الجسم الفعلية ومدى برودة جسمها.

انخفاض الحرارة المعتدل

يستخدم الطبيب الأغطية العازلة التي تساعد على زيادة درجة حرارة الجسم ببطء، بالإضافة إلى أنه ينبغي التأكد من عدم وجود القطة على أسطح باردة، يمكن تغطية الأسطح بالبطانيات الدافئة لضمان تدفئة القطة. ينبغي أيضًا تجفيف فراء القطة إذا كان مبللاً باستخدام المناشف أو الأغطية أو حتى مجفف الشعر بدرجة حرارة مناسبة.

الانخفاض المتوسط في درجة الحرارة

يستخدم الطبيب وسائد التدفئة؛ لأنها أكثر فاعلية من الأغطية. ينبغي تغطية هذه الوسائد بالمناشف أو أي أقمشة أخرى لمنع حروق الجلد.

انخفاض حرارة القطط الشديد

تحتاج القطط إلى علاجات أكثر فاعلية وقوة لتوفير تدفئة داخلية للقطة لمنع تلف الأعضاء الحيوية. تستخدم الحقن الشرجية بالماء الدافئ بالإضافة إلى غسيل المعدة والسوائل الوريدية، ويمكن أيضا أن يوفر جهاز التنفس الصناعي هواءً دافئًا للرئتين.

ينصح أيضًا بتقليل حركة القطط في أثناء العلاج لمنع فقدان المزيد من الحرارة وتجنب عدم انتظام ضربات القلب بالقطط. عند بدء علاج برودة القطط، يمكن أن يحدث انخفاضًا أوليًا في درجة حرارة الجسم نتيجة اتصال الدم الدافئ بسطح الجسم البارد.

إذا كانت هناك أسباب أخرى إضافية تؤدي إلى انخفاض درجه حراره جسد القطة، قد يستخدم الطبيب مجموعة من المضادات الحيوية أو أحيانا تفيد تعديلات النظام الغذائي للقطط في العلاج.

كيف ارفع حرارة قطتي؟

علاج انخفاض حرارة القطط
كيف يمكن تدفئة القطط؟

إذا لاحظت أن القطة تعاني أحد أعراض انخفاض درجة الحرارة، ينبغي التعامل مع ذلك وتدفئتها بأسرع ما يمكن. قد يمكنك بسهولة تدفئة قطتك إذا اكتشفت ذلك في المراحل الأولى ولكن المراحل المتقدمة من انخفاض حرارة القطط تتطلب رعاية طبية ضرورية. إذا كنت تتساءل ماذا تفعل، إليك كيفية ذلك وأهم 7 خطوات لتدفئة قطتك:

  • أخرج القطة من الجو البارد وضعها في غرفة دافئة.
  • جفف فراء القطة باستخدام أي وسيلة متاحة لك.
  • لفها في غطاء دافئ، يمكن تدفئة الغطاء باستخدام مجفف الملابس قبل استخدامه.
  • ضع زجاجات الماء الدافئ على بطن القطة المصابة بعد تغطيتها بالمناشف لتجنب حروق الجلد.
  • استخدم مقياس الحرارة، وتأكد من درجة حرارة القطة.
  • إذا كانت أقل من 95°F ينبغي الذهاب إلى الطبيب على الفور.
  • إذا كانت درجة الحرارة أكثر من 95 °F، استمر في تدفيتها مع قياس الحرارة بعد 10 – 15 دقيقة لمتابعة استجابتها للعلاج.
  • عند وصول الحرارة إلى 100 °F أو أعلى، أزل زجاجات الماء الساخن ولكن استمر في الحفاظ عليها دافئة.
  • إذا لم يستجب القط لهذه الخطوات في غضون 30 – 40 دقيقة، انتقل بسرعة إلى طبيبه المختص.

الوقاية من برودة القطط

أفضل طرق الوقاية هي التأكد من إبقاء القطط بالداخل في أثناء برودة الطقس. يمكن أيضًا أن تساعد الملابس وسترات المطر على الحفاظ على القطط جافة دافئة.


الأسئلة الشائعة حول انخفاض حرارة القطط

هل الجو البارد مضر بالقطط؟

نعم، تشعر القطط وغيرها من الحيوانات المنزلية بالبرودة في وقت الشتاء، ولن يكفي فرائها وحده لتدفئتها؛ لذلك ينبغي اتباع طرق الوقاية لتجنب انخفاض حرارة القطط.

كيف احمم قطتي في الشتاء؟

لا ينصح بتحميمهم في هذا الوقت بكثرة، يمكن تحميم القطط في الشتاء فقط في حالة وجود حاجة ضرورية لذلك مع اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة وتدفئة المكان جيدًا. ينصح بالاعتماد على الطرق الأخرى البديلة، مثل الدراي شامبو لتنظيف القطط عند برودة الطقس.

في النهاية، ينبغي متابعة القطط جيدًا خاصةً إذا عانت من انخفاض حرارة القطط من قبل، لملاحظة أي علامات تحذيرية والتعامل معها على الفور لتجنب المضاعفات المحتملة.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

التعليقات مغلقة.